أنا خالد بوعلام أرحب بكم


    الهجاء

    شاطر

    تصويت

    ماهو الهجاء

    [ 2 ]
    100% [100%] 
    [ 0 ]
    0% [0%] 
    [ 0 ]
    0% [0%] 

    مجموع عدد الأصوات: 2

    Admin
    Admin

    عدد المساهمات : 29
    تاريخ التسجيل : 12/05/2009
    العمر : 25
    الموقع : sat-hiphop.ahlamontada.net

    الهجاء

    مُساهمة  Admin في الأربعاء مايو 13, 2009 4:09 am

    أنواع الهجاء
    الهجاء الفردي : يوجه إلى فرد ينقم عليه الشاعر فيحاول اظهار مثالبه ويدعو إلى احتقاره.

    الهجاء الجماعي : يوجه إلى جماعة من الناس قد تكون هذه الجماعة قبيلة او مجتمعاً أو أمة ويقوم الشاعر بأظهار مثالبهم وسلب فضائلهم وبرز هذا النوع في العصر الجاهلي فكان قبلياً وسطع نجمه مرة أخرى في العصر العباسي لكنه كان قومياً بعد ظهور الشعوبية.

    الهجاء الخَلقي : يتناول العيوب الجسدية والعاهات البارزة كقصر القامة أو العرج او طول الأنف........الخ ومثال على هذا بعض من هجاء المتنبي لكافور الأخشيدي أذ انه تعرض للون بشرته في بعض ابياته :

    من علم الأسود المخصي مكرمةً

    أقومه البيض أم أجداده الصيدُ
    أم أذنيه بيد النخاس دامية

    أم قدره وهو بالفلسين مردودُ
    هذا وإن الفحول البيض عاجزةٌ

    عن الجميل فكيف الخصيةُ السودُ
    وهجاء ابن الرومي لأحدهم فقد تعرض لشكل وجهه:

    وجهك ياعمرو فيه طولٌ

    وفي وجه الكلاب طولُ
    مقابح الكلب فيك طراً

    يزول عنها وعنك لا تزولُ
    الهجاء الخُلقي يتناول العيوب النفسية كالغدر والخيانة والبخل والكذب كقول أحدهم يهجو البخيل:

    يجوع ضيف أبا نوحٍ بكرةً وعشيةْ
    أجاع بطني حتى ذقتُ طعمَ المنيةْ
    فأتاني برغيفٍ قد أدرك الجاهليةْ
    فقمت عليه بفأس كيما أدق منهُ شظيةْ
    الهجاء الفاحش يتناول اعراض الناس بألفاض بذيئة بعيدة عن الأخلاق وهذا النوع يجعل القارئ يشمئز منه.

    الهجاء الكاريكاتوري يضخم المساوئ بأسلوب فكاهي ويسخر من الشخص المهجو وهذا النوع يحمل القارئ على الضحك كقول ابو بكر اليكي يهجو أحدهم:

    أعد الوضوء إِن نطقت بهِ

    متذكراً من قبل أَن تنسى
    وإحفض ثيابك إن مررت بهِ

    فالظل منه ينجس الشمسا
    الهجاء العفيف يتناول العيوب بشكل يثير الإشفاق ولا يخلو من الفكاهة.


    [عدل] الهجاء في العصر الجاهلي
    كان الهجاء في العصر الجاهلي فردي وقبلي وكان الهجاء الفردي يعمل على تجريد المهجو من الفظائل التي كانت سائدة وهي الكرم والشجاعة وذلك بسبب أذية وجهها المهجو إلى الشاعر ، أما الهجاء القبلي كان يقوم على ذم قبيلة معينة وابراز مثالبها ويمدح بنفس الوقت قبيلته ويظهر مناقبها ، وكان للهجاء بعض الجوانب السياسية فعنما يقوم الشاعر بهجو قبيلة معينة يدعو بنفس الوقت القبائل الأخرى إلى عدم التحالف معها ومن أشهرهم في هذا العصر النابغة الذبياني و أوس بن حجر و زهير بن أبي سلمى و الحطيئة الذي لم يسلم أحد من هجائه حتى أمهُ وأبيه و زوجته بل وحتى نفسه حين قال:

    ابت شفتاي اليوم إلا تكلماً

    بشرٍ فما أدري لمن أنا قائلهْ
    أرى لي وجهاً شوه الله خلقهُ

    فقُبحَ من وجهٍ وقُبح حاملهْ

    [عدل] الهجاء في عصر صدر الإسلام
    هذب الإسلام الشعر بكل أنواعه ومنه الهجاء لكنهُ ظل سائداً خصوصاً للدفاع عن الرسول محمد(ص) وأشهرهم حسان بن ثابت و كعب بن زهير و عبد الله بن رواحة .


    [عدل] الهجاء في العصر الاموي
    في العهد الاموي أزدهر هذا الفن بسبب كُثرة الجماعات المناوئة لحكم الامويين من الخوارج أو الشيعة أو الأنصار فبدءت كل جماعة بهجاء الأخرى ومن أهم شعراء هذه الفترة الأخطل والفرزدق و جرير وقد عرفت قصائد هؤلاء بالنقائض

    زهرة التوت

    عدد المساهمات : 8
    تاريخ التسجيل : 12/06/2009

    رد: الهجاء

    مُساهمة  زهرة التوت في الجمعة يونيو 12, 2009 1:30 am

    شكرا سيدي .. على تلك المعلومات.. رغم انك اخترت ابيات هيجاء فيها من اللفظ الغير لائق..


    في كل حين شكرالك

      الوقت/التاريخ الآن هو السبت يناير 21, 2017 6:12 am